صوت الانجيل
زائرنا الكريم ارحب بك فى اسم المسيح
سجل كصديق فى المنتدى والرب يبارك حياتك


وإنما نهاية كل شيء قد اقتربت، فتعقلوا واصحُوا للصلوات ( 1بط 4: 7 )
 
جروب كنيسة الايمان بمنهرى على الفيس بوكالرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخولقناة يوتيوب منتديات صوت الانجيل
المواضيع الأخيرة
» كتب الدكتور القس سامح موريس
الإثنين أبريل 18, 2016 11:12 am من طرف maikll

» كتب الخادم الصينى واتشمان نى
الخميس يونيو 04, 2015 1:14 pm من طرف claire kamil

» كتب الاب متى المسكين
الأربعاء أكتوبر 29, 2014 8:03 am من طرف Ayoub

» مسابقة فى سفر صموئيل الاول
الإثنين أكتوبر 27, 2014 8:17 pm من طرف nagla wilim

» مشاهد نبوية فى سفر الرؤيا للاخ رشاد فكرى (صوت)
الأربعاء سبتمبر 10, 2014 9:25 am من طرف mesho63

» اسئلة حول سفر الرؤيا للاخ يوسف رياض والدكتور ماهر صموئيل
الأربعاء سبتمبر 10, 2014 9:23 am من طرف mesho63

» لماذا تركت محبتك الأولى ؟ (أعراض وعلاج )
الثلاثاء مايو 20, 2014 8:39 pm من طرف رفعت ابراهيم

» مقاييس النجاح الخاطئة
الخميس نوفمبر 21, 2013 2:02 pm من طرف وحيد جرجس

» ترنيمة انت في صفي - للمرنم أيمن كمال
السبت أكتوبر 05, 2013 7:19 pm من طرف sedrak

عداد الزوار بداية من 13 / 1 / 2012
قناة الحياة
هوذا منذ الان الوقت مقصر
الكتاب المقدس الالكترونى

اضغط هنا للدخول

الكتاب المقدس المسموع

الكتاب المقدس المسموع - اضغط هنا

هيا ندرس الكتاب المقدس

هيا ندرس الكتاب المقدس - اضغط هنا

التفسير التطبيقى

التفسير التطبيقى اضغط هنا

طعام وتعزية

طعام وتعزية اضغط هنا

دائرة المعارف الكتابية

اضغط هنا لدخول دائرة المعارف الكتابية

قاموس الكتاب المقدس

قاموس الكتاب المقدس - للدخول اضغط هنا

شرح انجيل لوقا

للقس ابراهيم سعيد - اضغط هنا

ترانيم mp3 صوت الانجيل

اضغط هنا

مشغل ترانيم عربية شامل

اضغط هنا


شاطر | 
 

 شخصيات كتابية وعلاقات اخوية

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
د . عجايبى لطفى
Admin
avatar

عدد المساهمات : 871
تاريخ التسجيل : 15/04/2011
الموقع : منتديات صوت الانجيل

مُساهمةموضوع: شخصيات كتابية وعلاقات اخوية    الإثنين مايو 07, 2012 7:55 pm

في مشاهد بهية لبعض الشخصيات الكتابية نتعلم دروسًا عملية في مواقفنا وعلاقاتنا الأخوية

(1) يوسف: رغم علمه ببُغضة إخوته له، أطاع أباه وذهب لينظر سلامتهم، وإذ لم يجدهم في شكيم، كان يمكنه العودة لأبيه ليُخبره بعدم وجودهم في المكان الذي أرسله إليه، ويكون بذلك ابنًا طائعًا. ولكن يوسف بجانب طاعته لأبيه، كان مُحبًا لإخوته. فعندما سُئل وهو ضال في الحقل: ماذا تطلب؟ أجاب: «أنا طالبٌ إخوتي» وذهب وراء إخوته حتى وجدهم في دوثان. فهو لم يطلب سلامتهم فقط، بل كان يطلبهم هم ليتمتع برؤيتهم وينعم بالتواجد معهم، وبالرغم من كل ما عاناه من شر وقساوة كالحَمَل بين أنياب الذئاب، ظل يحبهم، وعندما أتوا لطلب القمح «سأل عن سلامتهم» ( تك 43: 27 ).

أحبائي .. هل نحن نطلب سلامة إخوتنا؟ هل نشتاق لرؤيتهم؟ هل تظل محبتنا ثابتة بالرغم مما قد يظهر من نقائص فيهم؟ .. إن «مَنْ يحب أخاه يثبت في النور، وليس فيه عثرة» ( 1يو 2: 10 )


(2) موسى: إن عظمة مركزه، ورفاهية القصر، وخزائن مصر لم تُنسِهِ إخوته، فخرج «لينظر في أثقالهم خر2)، وخطر على باله أن يفتقد إخوته ويقودهم للسلامة (أع7)، بل إنه فضَّل بالأحرى أن يُذَل معهم (عب11). أحبائي .. أين نحن من هذه المشاعر؟ هل «نحمل بعضنا أثقال بعض»؟ ( غل 6: 2 ). هل نفتقد إخوتنا ونعلم أحوالهم لنكون عونًا لهم؟ هل نذكر المُقيَّدين منهم كأننا مُقيَّدون معهم، والمُذلِّيين كأننا نحن أيضًا بالجسد؟ (عب13).

(3)
نحميا: ما تميَّز به أنه كان «يطلب خير إخوته» (نح2). فهل عندنا هذا التوجه أن «يُرضي
كل واحد منا قريبه للخير، لأجل البُنيان» ( رو15 : 4 )


(4) بطرس: سبق وقال له الرب: «وأنت متى رجعت ثبِّت إخوتك». وقد قام فعلاً بخدمة تثبيت المؤمنين، فكان «يجتاز بالجميع» ( أع 9: 32 )، وكتب رسالتين لتثبيت المؤمنين وتشجيعهم. فهل نقوم نحن بهذه الخدمة تجاه إخوتنا؟ هل نحتمل أضعاف الضعفاء؟ وهل نُصلح من أُخِذ في زلةٍ ما؟ وهل نشجع صغار النفوس؟


وهيب ناشد


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://mission.alafdal.net
 
شخصيات كتابية وعلاقات اخوية
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
صوت الانجيل  :: المــــنـــتــــــــــــــــــــــدى الـــرئــــيـــســـــــــــــى :: موضوعات روحية-
انتقل الى: