صوت الانجيل
زائرنا الكريم ارحب بك فى اسم المسيح
سجل كصديق فى المنتدى والرب يبارك حياتك


وإنما نهاية كل شيء قد اقتربت، فتعقلوا واصحُوا للصلوات ( 1بط 4: 7 )
 
جروب كنيسة الايمان بمنهرى على الفيس بوكالرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخولقناة يوتيوب منتديات صوت الانجيل
المواضيع الأخيرة
» كتب الدكتور القس سامح موريس
الإثنين أبريل 18, 2016 11:12 am من طرف maikll

» كتب الخادم الصينى واتشمان نى
الخميس يونيو 04, 2015 1:14 pm من طرف claire kamil

» كتب الاب متى المسكين
الأربعاء أكتوبر 29, 2014 8:03 am من طرف Ayoub

» مسابقة فى سفر صموئيل الاول
الإثنين أكتوبر 27, 2014 8:17 pm من طرف nagla wilim

» مشاهد نبوية فى سفر الرؤيا للاخ رشاد فكرى (صوت)
الأربعاء سبتمبر 10, 2014 9:25 am من طرف mesho63

» اسئلة حول سفر الرؤيا للاخ يوسف رياض والدكتور ماهر صموئيل
الأربعاء سبتمبر 10, 2014 9:23 am من طرف mesho63

» لماذا تركت محبتك الأولى ؟ (أعراض وعلاج )
الثلاثاء مايو 20, 2014 8:39 pm من طرف رفعت ابراهيم

» مقاييس النجاح الخاطئة
الخميس نوفمبر 21, 2013 2:02 pm من طرف وحيد جرجس

» ترنيمة انت في صفي - للمرنم أيمن كمال
السبت أكتوبر 05, 2013 7:19 pm من طرف sedrak

عداد الزوار بداية من 13 / 1 / 2012
قناة الحياة
هوذا منذ الان الوقت مقصر
الكتاب المقدس الالكترونى

اضغط هنا للدخول

الكتاب المقدس المسموع

الكتاب المقدس المسموع - اضغط هنا

هيا ندرس الكتاب المقدس

هيا ندرس الكتاب المقدس - اضغط هنا

التفسير التطبيقى

التفسير التطبيقى اضغط هنا

طعام وتعزية

طعام وتعزية اضغط هنا

دائرة المعارف الكتابية

اضغط هنا لدخول دائرة المعارف الكتابية

قاموس الكتاب المقدس

قاموس الكتاب المقدس - للدخول اضغط هنا

شرح انجيل لوقا

للقس ابراهيم سعيد - اضغط هنا

ترانيم mp3 صوت الانجيل

اضغط هنا

مشغل ترانيم عربية شامل

اضغط هنا


شاطر | 
 

 انجيل واحد أم أربعة ... بقلم عماد حنا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
د . عجايبى لطفى
Admin
avatar

عدد المساهمات : 871
تاريخ التسجيل : 15/04/2011
الموقع : منتديات صوت الانجيل

مُساهمةموضوع: انجيل واحد أم أربعة ... بقلم عماد حنا   الجمعة يوليو 22, 2011 9:43 pm

من حولنا يثار مشكلة هامة جدا جدا وهي لماذا يوجد أربعة أناجيل .. أليست هي بشارة واحدة.. وأي إنجيل يمكن أن يكون هو إنجيل المسيح.. ذلك الانجيل الذي نادى به المسيح في حياته هل يمكن أن يكون كل
تلك الأناجيل خاطئة وغير حقيقية ويوجد إنجيل آخر اسمه إنجيل المسيح وهذا الانجيل لسبب ما اختفى. كل هذه المسائل ربما تراودنا ونحن نقرأ إنجيل متى ومرقس ولوقا ويوحنا.. ونسمع مثل هذه التعبيرات من الاخرين فيحدث بداخلنا شك.
والآن
في السطور القادمة سنتكلم عن الأناجيل الأربعة محاولين إزالة الشك في ذلك الموضوع.
الأناجيل الأربعة قصر عظيم وفخم على ربوة عالية ومن جهاته الأربعة وقف أربعة أشخاص ينظرون إلى هذا القصر, وطلب من هؤلاء الأربعة أن يصفوا لنا القصر.. فكل شخص وصف ما رأي .. فهل يكون الكلام متشابه؟ بالتأكيد .. لأن القصر واحد.. هل يكون هناك اختلافات في السرد.. أيضا بالتأكيد لأن الزاوية –زاوية الرؤية مختلفة.
وإذا كان هؤلاء الأشخاص واحد منهم رسام والثاني طبيب والثالث فيلسوف والرابع محاسب.. فكيف تكون الرؤيا.. بالتأكيد سيكون هناك تشابه ولكن أيضا الاختلاف سيكون أوضح وأشمل وذلك لاختلاف الشخصيات التي تصف ذلك القصر.. هذا المثل نستطيع أن نطبقه على الأناجيل الأربعة بكل بساطة أربعة أناجيل يرون قصة شخص واحد.. لماذا ؟
لأن اختلاف الرؤيا والتنوع يعطي أبعادا كثيرة لخدمة القارئ لأن القارئ تختلف هويته من بلد الى بلد ومن عقيدة الى عقيدة لأن أي حدث يمكن أن تعرف صدقه إذا كان هناك أكثر من شاهد عليه.. وهؤلاء أربع شهود منهم ثلاث شهود عيان
والرابع يقول في البداية (بحثت بالتدقيق).

لأن الأربعة كل واحد كتب لفئة من الناس تختلف عن الفئة التي كتب بها الآخرون.. والهدف كان مختلف والاهتمام كان مختلف .. لنرى ذلك بالتفصيل والجدير بالذكر أن الانجيل بمعنى الخبر السار.. فالمسيح عندما قال توبوا وآمنوا بالانجيل لم يقصد أن هناك انجيل منزل عليه وعليهم أن يسمعوه ويؤمنوا به بل أراد أن يقول
أن لديه خبر سار يجب أن يؤمنوا به وهو أنه قد اقترب ملكوت السماوات بوصوله الى الأرض.. لقد أراد أن يقول ان كل المواعيد قد اقتربت وكل وعود الله لشعب اسرائيل ها هي قد أتت وهذا هو الخبر السار الذي أراد المسيح أن يقوله
أما الأناجيل الأربعة فهي أربع شهود نقلوا الى أربع فئات مختلفة من الناس ذلك الخبر السار الذي أتى به المسيح الى العالم
وأول هؤلاء الشهود هو متى
وهو واحد من التلاميذ الاثني عشر.. شاهد عيان عاش مع المسيح أغلب أوقات خدمته..
لمن وجه متى انجيله؟ لقد كتب انجيله الى اليهود يحاول أن يقول لهم أن المسيح هذا هو شخص حقيقي جاء الى العالم لأجلكم وأنتم تنتظرونه ولكنكم رفضتموه.. لذلك نجد متى دائما يستند الى التوراة في أحاديثه.. ودائما يقول عبارة ( كما هو مكتوب) الأمر الذي لم يفعله بقية أصحاب الأناجيل لأنهم لم يوجهوا رسالتهم الى اليهود لذلك التوراة لم تكن بذات أهمية بالنسبة لجمهور القراء الآخرين.
ولقد كتب متى محاولا أن يقول ان المسيح هو ابن داود الملك المنتظر.. وأيضا النبي المنتظر, ركز على يوحنا الذي أتي ليكون صوت صارخ في البرية ليعد طريق المسيح


اهتم مرقس بالرومان
وكان انجيله موجه لهم.. وهو أيضا شاهد عيان الى حد كبير.. لقد كان صبيا وأمه من ضمن الذين كانوا يتبرعون بالمال للمسيح حتى تستمر خدمته.. والصلاة الأخيرة كانت في عليه ببيته.. لذلك عاش الصبي الصغير وهو يعرف ما يدور من حوله.. ربما كتب الانجيل وهو يبشر في مصر وربما قبل ذلك لكن كان مرقس يبشر
الرومان والدولة الرومانية .. لذلك جاء انجيله مختصرا وخالي من الاقتباسات التوراتية التي لا يفهمها الرومان.. وأراد أن يوضح للرومان أن المسيح هو الشخص الوحيد الذي يمكن أن يخلص البشر فهو ابرز المسيح الخادم


اما لوقا ذلك الطبيب اليوناني الذي تتبع كل شئ بالتدقيق فكان المؤرخ الدقيق الذي كتب انجيله لليونان وأراد أن يقول ان المسيح هو ابن الانسان الذي بدونه لا خلاص..


وأخيرا يوحنا

ذلك التلميذ الذي كان يسوع يحبه فجاء انجيله تحفة فنية رائعة أراد أن يقول لكل العالم أن المسيح جاء لكل العالم لكي يعطي الخلاص.. أراد أن يحدد بداية المسيح فهو الذي قال في البدء كان الكلمة وبهذا أوضح لنا المسيح الكلمة .. كلمة الله وروح منه
هذه هي الأناجيل
الأربعة والجدير بالذكر أن هذه الأناجيل الأربعة كتبها أناس الله القديسون مسوقين بالروح القدس.. فالجانب البشري لا يمكن انكاره, ولكن بوحي من روح الله القدوس










الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://mission.alafdal.net
 
انجيل واحد أم أربعة ... بقلم عماد حنا
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
صوت الانجيل  :: المــــنـــتــــــــــــــــــــــدى الـــرئــــيـــســـــــــــــى :: دراسة الكتاب المقدس :: دراسات كتابية متخصصة-
انتقل الى: